إطار تحفيزي

كرست العديد من المؤسسات مجهوداتها لتقديم الدعم لباعثي الشركات. ومن بينها، على سبيل الذكر لا الحصر: البنوك، الحاضنات، المسرّعات، مطورو الأعمال

 

يخصّص البنك المركزي اللبناني 400 مليون دولار للشركات الناشئة والمسرعات وغيرها من حاضنات المؤسسات. ويُمكن لهذا الإجراء أن يُمثل فرصة رائعة لتنمية الاقتصاد وخلق مواطن الشغل. لذا، قرّر البنك المركزي دعم ريادة الأعمال عبر المنشور رقم 331.
على هذه الشركات أن تكون لبنانية وأن تزاول نشاطها في لبنان بما أن الهدف المنشود هو النهوض بالاقتصاد وخلق مواطن الشغل. أمن البنك المركزي نسبة 75 % من المبلغ المذكور أعلاه لفائدة البنوك التجارية اللبنانية لاستثمارها في الشركات الناشئة والمسرعات والحاضنات.

 

Berytech: حاضنة شركات نائشة وشركات مبتكرة. وتتمثل مهمّة Berytech في ضمان فرص احتضان ودعم واستقبال أكبر عدد ممكن من أصحاب المشاريع وكذا الشركات النامية والناشطة في مجالات التكنولوجيا والوسائط المتعددة والصحة.

 

Bader : تدعم Bader الشركات الناشئة بهدف مكافحة البطالة وهجرة الشباب.

 

Seeqnce, AltCity, Wamda: مسرعات شركات ناشئة 

 

Kafalat : وسيلة تمويل وتنمية وابتكار في المشهد المالي اللبناني. وتتناول بالدعم الشركات الصغرى والمتوسطة وكذلك الشركات الناشئة المبتكرة الناشطة في العديد من القطاعات الاقتصادية: الصناعة، الفلاحة، السياحة، التكنولوجيا العالية، الصناعات التقليدية. وتستفيد القروض المؤمنة من قبل Kafalat بتحسين الفوائد التي يتم تمويلها من قبل مصلحة الضرائب اللبنانية وإدارتها من قبل البنك المركزي.

 

Servcorp : بهدف تمكين الشركات من تخصيص وقتهم ومواردهم لأنشطتهم، تمكن منشآت Servcop من الاستفادة من مكاتب مؤثثة وكذلك قاعات اجتماعات ومحاضرات كاملة التجهيز مع الحد في الآن ذاته من المخاطر المالية وزيادة المرونة.

 

تمنح كل من الوكالة الجامعية الفرنكوفونية (AUF) و Berytech وبنك BLC Bank مساعدة لبعث الشركات على شكل جائزة إسمها

 

  الفرنكوفونية المقاولة في لبنان، وهي جائزة تكافئ مشروعا حسب معايير محددة، وترافق على إثرها المنظمات المذكورة أعلاه عملية بعث الشركة داخلة حاضنة  Berytech.

 

وكالة AFD:  تدعم الوكالة الفرنسية للتنمية عبر فرعها  PROPARCO، والمخصصة للقطاع الخاص، خلق مواطن الشغل، وتنافسية الشركات، وبعث الشراكات.

قطاعات التدخل ذات الأولوية فهي: الصحة، التعليم والتكوين المهني، الفلاحة والأمن الغذائي، التنمية المستديمة والمناخ، دعم النمو. تهدف الوكالة الفرنسية للتنمية، في منطقة البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط، إلى العمل على تنمية التشغيل والتقليص من التفاوتات الاجتماعية والإقليمية.

كما تتدخل الوكالة في ميدان المساعدة على بعث الشركات وعلى الابتكار من خلال دعمها لحاضنة الشركات Berytech وللمركز الجامعي للبحوث "قطب التكنولوجيا والصحة" لجامعة سان جوزيف.

 

معهد البحوث للتنمية  (IRD): قامت هذه المؤسسة العمومية الفرنسية المختصة في البحوث حول التعاون الاقتصادي والاجتماعي مع البلدان النامية، بفتح إجراء التسجيل في برنامج المساعدة على بعث الشركات المبتكرة في منطقة المتوسط  (PACEIM). ويهدف هذا البرنامج إلى تمكين الطلبة أصيلي أربعة دول متوسطية (الجزائر ولبنان والمغرب وتونس) والمتحصلين على شهادات في فرنسا، من بعث شركة تكنولوجية أو مبتكرة في بلدهم الأصل في إطار معاهدة مع حاضنات محلية.

 

سيقوم مشروع تطوير النظام البيئي للانترنت النقال والذي تمت المصادقة عليه من قبل مجلس مديري البنك الدولي بمبلغ 6,4 مليون دولار، بتعزيز الابتكار وروح المبادرة في النظام البيئي للانترنت النقال في لبنان. وسيشمل المنتفعين من المشروع ناشري البرمجيات، والطلبة وحديثي التخرج من التعليم العالي، والشركات الناشطة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال. كما يهدف المشروع القطاعات التي من شأنها الزيادة في الإنتاجية باستخدام التطبيقات البرمجية الجديدة بالإضافة إلى جميع مستخدمي تكنولوجيا النقال.

Lebanon Lebanon


Back to Top